19 مايو 2020 الساعة 09:21 م

تقنية تصوير جديدة توثق غيوم المشتري لأول مرة

...
19 مايو 2020

شكّلت التقنيات الحديثة التي تستخدمها الأقمار الصناعية والمركبات الفضائية لإلتقاط الصور عالية الدقة لكوكب الأرض وباقي الكواكب في المجموعة الشمسية والفضاء الخارجي، مصدر إلهام لتطوير تقنية تصوير أرضية تستطيع إلتقاط صور عالية الدقة للكواكب في الفضاء، حيث تمكن فريق بحثي من خبراء الفلك في جامعة كاليفورنيا الأمريكية، من تطوير تقنيّة تصوير جديدة استطاعت أن توثق غيوم كوكب المشتري لأول مرة، وفقاً لما نقلته صحيفة "الغارديان" البريطانية.
تقنية التصوير الجديدة والحديثة تمت عبر قيام علماء الرصد الفلكي بإضافة تعديلات متطورة على تلسكوب "غيمني نورث" في هاواي الأمريكية، ليتم تحقيق إنجاز تاريخي بشري تمثّل بالتقاط صور عالية الدقة لكوكب المشتري وللظواهر المناخية العنيفة التي يشهدها، كالبرق والرعد وسحب الغيوم الجليدية الكثيفة.
ويقول خبير الرصد الفلكي، البروفيسور "مايكل وونغ" إن: "تقنية التصوير الحديثة أتاحت للخبراء، الوقوف لأول مرة أمام الحالة المناخية المتذبذبة لكوكب المشتري"، مؤكداً أن هذه التقنية تم استقائها من آليات التصوير الفضائية للأقمار والمركبات الفضائية.