12 مايو 2020 الساعة 03:47 م

قرار تاريخي.. مقاطعة "غوانغدونغ" الصينية تحظر تجارة الحيوانات البرية

...
01 مايو 2020

بحسب حكومة مقاطعة غوانغدونغ الصينية، بداية تاريخ 01-05-2020 وبقرار تاريخي سيتم تغريم الأشخاص الذين يستهلكون الحيوانات البرية من قبل لجنة الحماية الوطنية بما يصل إلى 20 ضعفاً من قيمة أو سعر الحيوان البري الذي يستهلكه، و قد رحب السكان بالقانون الجديد الذي اعتبروه قراراً تاريخياً لكونه يساعد في الحدّ من مخاطر الصحة العامة ويحفاظ على الثروة الحيوانية في المقاطعة، وفقاً لما نشرته صحيفة "غلوبال تايمز". 
بهذا القرار التاريخي الذي تحوّل إلى قانون، أصبحت "غوانغدونغ" أول مقاطعة صينية تنقح لوائحها المحلية لحماية الحياة البرية منذ تاريخ 31 مارس 2020، و هو قرار اتخذت في الوقت المناسب من قبل مجلس نواب الشعب الإقليمي لمتابعة القرار الوطني بحظر تجارة الحياة البرية، ففي 24 فبراير 2020، تبنت اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، و التي تعتبر أعلى هيئة تشريعية في الصين، قراراً بحظر التجارة و الإستهلاك غير القانونيين للحياة البرية كغذاء في الصين.
و قد قال السيد "قوه بنغ" مدير مركز دراسات حماية الحيوان في جامعة "شاندونغ" لصحيفة "غلوبال تايمز": "إن مقاطعة غوانغدونغ هي إحدى المناطق التي تستهلك الحيوانات البرية بكثافة، و هذا القانون يعتبر علامة جيدة و مبشرة للغاية على أن المحافظة قررت تغيير نهجها و سلوكيات سكانها في سبيل الحفاظ على الصحة العامة". 
كما و أضاف السيد "قوه": "إن تنقيح القانون عبر تضمين العديد من البنود المحددة لتفاصيل القانون هو أمر جيد للغاية، و سيكون أفضل في حال تبعتنا في ذلك باقي المناطق في البلاد، فعلى سبيل المثال، تشمل البنود تعريف الحيوانات البرية الفقارية على أنها تلك الحيوانات التي تنمو بشكل طبيعي و تتكاثر في البيئة الخارجية دون تدخل بشري، و أن أي حيوان برّي يهدد السلامة العامة يجب ألا يتم الاحتفاظ به كحيوان أليفة أو تناوله".
كما و اتفق العديد من سكان المقاطعة الذين قامت صحيفة غلوبال تايمز بمقابلتهم على أن هذا الحظر لن يؤثر كثيراً على حياتهم اليومية، حيث قال رجل يبلغ من العمر 39 عاماً، و الذي يدعى "هوانغ" و يعيش في مدينة "قوانغتشو" بالمقاطعة، إن القانون المعدل سيوقف صيد الحياة البرية بهدف حظر استهلاك الحياة البرية.  
و قد قالت امرأة تدعى "وانغ" في "قوانغتشو" أيضاً: "قد يؤثر هذا الحظر على أصحاب المطاعم الذين يبيعون لحوم الحيوانات البرية فقط، و لكن من الجيد أن  تكون هناك قوانين يجب الإلتزام بها في المستقبل".