18 مايو 2020 الساعة 11:00 ص

تلاشي مشاكل العجز التناسلي لدى الحيوانات بسبب اختفاء الضجيج البشري

...
28 ابريل 2020

تعيش حيوانات محمّية "Banc d’Arguin" جنوب غرب فرنسا، نخبة أيامها، بعيداً عن الضجيج البشري المرعب، الذي تسبب لها بأزمات عديدة من أبرزها مشكلات العجز التناسلي ، حيث باتت حيوانات هذه المحمية المطلّة على المحيط الأطلسي، تحفل بالهدوء والسكينة، في ظل قرارات الحجر المنزل وحظر التجوّل بسبب تفشي وباء كورونا في غالبية دول العالم، ما أدى لإغلاق المحمية وعدم توافد السيّاح إليها.
من جانبها تبدو طيور المحمّية في قمة سعادتها، لأنها بدأت بتحويل سواحل المحمية لمستعمرات خاصة بها، تساعدها على بناء أعشاشها فوق الكثبان الرملية، و اختيار ما تشاء من أغذية متوافرة في تلك المناطق من النبات والطحلب والعشب البحري.
هذه الإرتياح الكبير بدى واضح على الحيوانات بمختلف أنواعها، و أثبت أن الضجيج البشري يعتبر من أبرز مسببات العجز التناسلي لدى الحيوانات، فضلاً عن قيام بعضها بالتوجه نحو المدن لاكتشاف مايجري بعد أن أصبحت الشوارع خالية ومقفرة، فاختفاء الإنسان بشكل سريع ومفاجئ، أعطى الحرية المطلوبة والمجال الكافي للحيوانات بالتنقل والحركة والتزاوج.