13 مايو 2020 الساعة 07:56 م

لأول مرة.. العلم يكتشف نظام المراسلة بين الخلايا

لأول مرة.. العلم يكتشف نظام المراسلة بين الخلايا

...
14 ابريل 2020

كشفت دراسة جديدة النقاب عن الطريقة المعقدة التي تعمل بها خلايا جسم الإنسان، خلال عمليات المراسلة، والتي تعتمد على "أيونات الكالسيوم" بشكل رئيسي، وتعد هذه الأيونات Ca2+ الركن الأساسي في نظام المراسلة للخلايا، وهي المسؤولة أيضاً عن نمو الخلايا وموتها، وقامت مجموعة من الباحثين في جامعة إدنبرة بالمملكة المتحدة، بدراسة هذه الشبكة المعقدة من نظم المراسلة السريعة بين الخلايا، عبر استخدام شبكات مجهرية دقيقة، أتاحت لهم ولأول مرة الكشف عن الآلية الثابتة لنظام المراسلة بين الخلايا، عبر دراسة بعض الخلايا الحيوانية المشابهة (الفئران)، وتحدثت الدراسة عن تدفق أيونات الكالسيوم عبر محتويات الخلية الداخلية السيتوبلازم، لتنقل الأوامر لمراكز الخلايا، بالعمل المطلوب عبر شبكة خاصة من الأسلاك، تسمى بالدورات النانوية، المتصلة بنواة الخلية.

 

ويؤكد العلماء في هذه الدراسة الشيقة، وجود تشابه كبير بين سلسلة المسالك النانوية، الحاملة لأيون الكالسيوم، و الأنابيب النانوية الكربونية في معالج الكمبيوتر الحديث، إلا أن تواصل الخلايا لا يزال أكثر تقدماً وتطوراً، مشيرين إلى أن الإنسان لن يكون قادراً على صنع معالجات دقيقة مشابهة للخلايا في الوقت الحالي.
وتكمن أهمية دراسة عمل أيونات الكالسيوم، بأكثر المواضيع التي تشغل بال البشرية، وهو عدم حدوث أي عارض صحي، يهدد وجود الحياة البشرية، عبر اكتشاف نمط جديد لتوحيد العلاج لجميع أنواع المشكلات الصحية.