12 مايو 2020 الساعة 03:55 م

رجل يبني مطعماً للحيوانات في فناء منزله

...
14 ابريل 2020

في هذه الأيام ، تقتصر معظم المطاعم على الوجبات الجاهزة و خدمة التسليم بسبب إجراءات الإغلاق و التباعد الاجتماعي بسبب جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد Covid-19، و لكن هناك مكان واحد على الأقل يقدم خدمة تقديم الطعام للزبائن الجائعين ، و هو هذا المطعم الصغير الذي تم بناءه خصيصا للحيوانات البرية الصغيرة .

 

ونشرت صحيفة ذا دودو، مقالاً يتحدث عن رجل اعتاد تقديم الطعام للطيور و السناجب التي تعيش بالقرب من فناء منزله في ديترويت بالولايات المتحدة، وهو أحد محبي الحيوانات و يدعى جيمس فريلاند، و مع ذلك ، فقد قرر مؤخرا اتخاذ خطوة للأمام في هذه المبادرة الرائعة ، و ذلك من خلال منح هذه الكائنات الصغيرة مكانا أكثر فخامة للاستمتاع بوجباتهم .
ففي وقت فراغه ، قام جيمس بصنع بضعة مقاعد صغيرة و ببناء مطعم صغير في فناء منزله و زينه بمدخل جذاب للحيوانات . و قد أعطى لمطعمه الصغير الجديد اسما فاخرا " Maison du Noix " ، و الذي يعني بالفرنسية " منزل البندق ".
يقول فريلاند : " لقد عرضت قائمة متنوعة من الأطعمة الافتتاحية من البذور ، متبرعا بالفول السوداني ، و عصي الخبز المقطعة في المنزل ، و حلوى التفاح الناعمة ".
و بحسب ما يقوله فريلاند ، لم يمضي وقت كثير حتى بدأ الزبائن بالتوافد إلى المطعم للاستمتاع بالطعام المجاني الذي يقدمه لهم مطعمه الصغير . 
و أضاف فريلاند: " السناجب و الطيور الزرقاء أحبته كثيرا و أصبحوا زبائن يوميين ".
على الرغم من أن هذا المطعم مخصص للحيوانات ، إلا أنها ليست الوحيدة التي تستمتع به ، ففريلاند و جيرانه و الناس الذين يتابعون البث المباشر الذي يقوم به فريلاند من المطعم على الانترنت يحظون بسعادة بالغة أيضا .
يقول فريلاند : " كانت استجابة البشر رائعة للغاية حيث توقف الناس طوال الوقت لالتقاط صورة أو مشاهدة الحيوانات تتناول طعامها في المطعم ".