12 مايو 2020 الساعة 07:20 م

التماسيح تستقطب السياح في جنوب "مصر"

...
06 مارس 2020

يعمل سكان قرى "النوبة" بمحافظة "أسوان" جنوب "مصر" في تربية التماسيح فهي تعدّ مصدر رزق جيد لهم، حيث نجح سكان "النوبة" في لفت أنظار السياح لقريتهم عن طريق هذا الحيوان المفترس.

 يستطيع السياح رؤية التماسيح أمام المنازل وداخلها ولكن في أقفاص، فلا يمكن الوثوق بهذا الحيوان المفترس وتركه حراً بحسب ما يقول مربي التماسيح، وتعدّ تربية التماسيح عادة قديمة لدى سكان القرية حيث يقوم السكان باصطياد التماسيح عندما تكون صغيرة ووضعها في نفس البيئة التي تعيش فيها والتي تتمثل أساساً في الرمال والمياه، أما الأقفاص التي توضع فيها التماسيح فيجب أن تكون معرضة لأشعة الشمس لأن التمساح يحتاج دائما لضوء الشمس.

وأصبحت عادة اصطياد التماسيح الصغيرة بعد أن تفقس من البيضة وتربيتها والعناية بها وسيلة لجذب السياح خاصة أولئك الذين يحبون التماسيح وبالتالي أصبحت مصدراً لرزقهم.