13 مايو 2020 الساعة 04:11 م

امرأة تسمح للغزلان البرية العيش في فناء منزلها وتطعمها من طعامها الخاص

...
16 فبراير 2020

استدرجت امرأة أمريكية تعيش في ولاية كولورادو الأمريكية غزلان برية وجعلتهم يعيشون فى منزلها ويتناولون الطعام من مائدتها وكأنهم قطط أو كلاب، إذ تنادى الحيوان البري وتسمح له بالتجول داخل فناء منزلها.

وقالت إدارة الحدائق والحياة البرية فى ولاية كولورادو:" إن سلوك السيدة يضعها تحت طائلة العقوبة بفرض غرامة تصل إلى 100 دولار، فالحيوانات البرية ليست أليفة، والسماح لها بدخول المنازل قد يشكل مخاطر عالية عليها وعلى أصحاب المنزل".

وأكد مارك لامب مدير إدارة الحياة البرية في المنطقة أن الحيوانات البرية يجب أن تعيش فى بيئتها الطبيعية، فهذه ليست حيوانات أليفة، ومثل هذا السلوك سينتهي بقتل الحيوان عن غير قصد، أو يعرض صاحبه للأذى، والسماح لحيوانات مثل الغزال البري بالتواجد فى فناء المنزل بشكل متكرر يمكن أن يجذب إلى المكان حيوانات شرسة مثل الأسود التى تطارد هذه الغزلان.