21 يناير 2020 الساعة 06:50 ص

"ألفي كتكوت" لإشغال تلاميذ إندونيسيا عن هواتفهم الذكية

...
23 نوفمبر 2019
في ظل الثورة التكنولوجية، أصبحت الهواتف الذكية على رأس الأولويات للصغار وللكبار، لذلك قررت مدينة باندونج الإندونيسية توزيع كتاكيت صغيرة على  تلاميذ المدارس حتى ينشغلوا بتربيتها عن الهواتف الذكية التي اصبحت جزءً من حياتهم اليومية. وأعلن عمدة  "باندونج"، عاصمة إقليم جاوة الغربي، عن انطلاق "حملة الكتاكيت"، حيث أنه وزع قرابة 2000 كتكوت على تلاميذ عدد من المدارس الابتدائية، والثانوية. ووضعت تلك الكتاكيت في أقفاص صغيرة، ووضعت عليها عبارة "تولني برعايتك". وقال العمدة" أطلقنا تلك الحملة " الكتاكيت" حتى ينشغل الطلاب عن الهواتف الذكية، إضافة إلى المساهمة في تغذية الطيور، وحبها والقدرة على تحمل المسؤولية، حيث أنهم سوف يطعمون الكتاكيت قبل ذهابهم إلى المدرسة، وبعد عودتهم سوف يتعلمون النظام".