18 يناير 2020 الساعة 09:04 ص

روث الحيوانات يتحول إلى طاقة بديلة لتدفئة وإضاءة المنازل في فلندا

...
01 نوفمبر 2019
جمع القائمين على المعرض الدولي للخيول في هلسنكي، مئة طن من ورث الحيوانات "الزبل" وحرقة في منشأة "يارفنبا" للطاقة، وتحويله إلى طاقة بديلة، إذ أن تلك الكمية أدّت إلى توليد 150 ميجاوات من الطاقة تكفي لتزويد المعرض الممتدة فعالياته على أربعة أيام بالكهرباء، وتأمين تدفئة منزلية في العاصمة الفنلندية.   وقد أطلقت شركة  "فورتوم" التي مبادرة "هورس باور" قبل خمس سنوات، حيث أصبح روث الحيوانات يشكل مصدراً لتوليد الكهرباء النظيفة في فنلندا. وقالت كريستا هلغرين المسؤولة في الشركة" يوجد في فليندا عدداً كبيراً من الخيول، لذلك يجب أن نستفيد من كمية الروث الناتجة عنهم، وتحويلها إلى طاقة بديلة نستفيد منها، بدلاً من إهدارها". وتبين شركة "فورتوم" أن كمية من الزبل التي يتم جمعها يومياً من حصانين فقط، يكفي لتدفئة منزل واحد طوال السنة. وفي إطار المنافسة والاستفادة من ورث الحيوانات، دعت شركة أخرى في فلندا المواطنين تزويدها بروث حيواناتهم الأليفة، لإعادة استخدامها بالطاقة البديلة.