16 يناير 2020 الساعة 12:33 م

الأحجار الكريمة وخصائصها... بين الزينه وقدراتها الشفائية

...
30 سبتمبر 2019
بالنسبة إلى البعض، يبدو بديهيّاً استخدام الأحجار الكريمة لغايات شفائيّة، لكنّ البعض الآخر يرى أن هذه الفكرة غريبة وغامضة. يعتبر مناصرو هذه التقنيّة التي تدعى العلاج بالكريستال، أنّ الأحجار تعمل كدواء لبعض الأمراض وتساعد في إراحة المرضى. أمّا آراء الأطبّاء فلا تزال مختلطة. لا يعتقد بعض الأطباء بالعلاج بالأحجار الكريمة، إذ لا تتوافر علمياً أدلّة كافية تؤكد قدرة هذه الأحجار على الشفاء. في المقابل، ثمّة فئة من الناس تقتنع بمجرّد رؤية النتائج. ولا ننسى المكانة المرموقة التي تحتلّها هذه الأحجار وقدرتها على الشفاء في الطبّ التقليدي، الصيني أو التبتي.

ما هي قدرة الأحجار؟

يقول مناصرو العلاج بالكريستال إنّ كلّ حجر يحمل طاقة خاصّة به، ويتميّز بعناصر فريدة من نوعها تحفّز حركة تدفّق الطاقة في الجسم وتستبعد الطاقة السلبيّة. يشرح الخبراء أنّ لكل معدن طاقته الخاصّة، تبعاً لتركيبته. يبرّر ذلك استخدام الأحجار والكريستالات في المنتجعات الصحّيّة والعيادات وأحياناً في التدليك. ولكن لا يزال الحذر ضروريّاً، فالأحجار الكريمة لا تفيد الإنسان بطريقة منهجيّة لأنّ بعضها يحمل طاقة سلبيّة أو مختلفة عن تلك التي يحملها المريض. إليك لائحة ببعض الأحجار التي يمكن استخدامها لأنّها معروفة بفضائلها الصحية.

- البلّورة الصخريّة

مصنوعة من كريستال الكوارتز المتوافر في أنحاء العالم. هذا الحجر الشفّاف وعديم اللون قوي للغاية. يمتصّ الطاقة ويخزّنها ويطلقها وينظّمها، إذاً هو قادر، بفضل مختلف تبادلاته، على حلّ انسداد الطاقة في الجسم، حتّى الناحية العاطفية منها. تكمن قوّته في قدرته على إيضاح الأفكار وتنقيتها وتعزيز بعد النظر. كذلك تحفّز البلّورة الصخرية الجهاز المناعي وتعيد توازن الجسم من خلال ربط البعدين الجسدي والعاطفي ببعضهما بعضاً وتزويد المرء بالهدوء والانسجام. يُنصح باستخدام هذا الحجر في حالات الاكتئاب ونوبات القلق.

- الكوارتز الزهري

يعطي الصفاء والهدوء والاسترخاء والسلام الداخلي. يدعى الكوارتز الزهري أيضاً حجر الحبّ العالمي وغير المشروط. يقال إنّه يوطّد العلاقات بين الأشخاص ويشفي من حزن الحبّ والجروح العاطفيّة. كذلك يقال إنّه يساعد المرء في استعادة ثقته في نفسه. بالإضافة إلى الجانب الروحي، يحمل هذا الحجر العجيب فوائد على المستوى الجسدي، فيعتقد أنّه يعزّز الطاقة والخصوبة.

- حجر القمر

حجر لا لون له عموماً، لكنّه يكون أحياناً أبيض مع تدرّج أزرق، فيشبه بذلك القمر. يتميّز بخصائصه العلاجيّة ضدّ اضطرابات الطمث وينصح باستخدامه لتخفيف آلام الدورة الشهريّة. عندما ترتدي هذا الحجر، يمدّك بفوائد نفسية وجسديّة معزّزاً الانسجام بين الروح والجسد. يستخدم كثيراً في الطبّ الصيني خصوصاً والآسيوي عموماً، ويقال إنّه يحسّن الدورة الدمويّة ويحفّز نمو الشعر.

- الألماس

أحد أقسى الأحجار وأكثرها استقراراً وقوّة في العالم، فضلاً عن أنه أجملها وأعلاها كلفة. يكون غالباً عديم اللون (باستثناء بعض الأصناف التي تتميّز بألوان محدّدة) ويعرف بأنّه رمز النقاوة والبراءة وانصهار الجسد والروح في بعضهما بعضاً. في الواقع، الألماس منقِّ ومعزّز للطاقة، يحمي حامله من الطاقة السلبيّة أو السامّة أو المضرّة (كالذبذبات الإلكترومغناطيسيّة الناتجة من الهواتف المحمولة والإنترنت اللاسلكي أو «الواي فاي»). ويعتقد أنه يعطي القوّة والحكمة وصفاء الروح، ويقول البعض أيضاً إنّه يساعد في التعافي بعد الإصابة بالتسمّم ويعالج اضطرابات البصر.

- الزمرّد

حجر أخضر اللون مع تدرّجات من الأصفر المائل إلى الأزرق أحياناً. يطلق عليه أيضاً حجر المعرفة والحنكة لأنّه يحفّز النمو الفكري. كذلك يعزِّز الهدوء والانسجام والصفاء والسلام الداخلي لمن يستخدمه ويخفّف الصدمات العاطفيّة التي يتعرّض لها. تطول لائحة الأحجار والكريستالات ذات القدرة الحامية، نذكر منها: - الكالسيت الأزرق: يسمح بتخفيف الآلام والاسترخاء في نهاية اليوم. - الغرانيت الأحمر: يعزِّز الطاقة الحيويّة والإبداع عموماً. - الفلوريت (يشبه الزمرّد): يؤمّن وضوح الأفكار وصفاء الذهن. - الفيروز: يجمع بين الجسد والدوائر العليا، فيكون مثاليّاً في حال كان المرء يمرّ بحالة توتّر أو قلق. في جميع الأحوال، اختر الحجر وفقاً لحدسك لأنّه نادراً ما يخطئ. كيف تستخدمها؟ يمكنك ارتداءها ببساطة كقلادة إذا كان حجم الحجر جيّداً، أو تستطيع وضعها بجانب سريرك فتحدّ من مخاوفك الليلية بشكلٍ ملحوظ وتساعدك في تمضية ليلة نوم هادئة (تجنّب الأحجار المنشّطة في الليل). كذلك تستخدم الأحجار في التطبيق المباشر، خصوصاً في أنواع كثيرة من التدليك، بما أنّ العلاج بالكريستال معروف في الطبّ الصيني منذ آلاف السنين. أما في المنزل فيكفي وضع الحجر على المنطقة المؤلمة حتى ينقل ذبذباته وطاقته بشكل طبيعي إلى الجسم. كيف تشحنها وتنظفها؟ لا بدّ من تطهير الأحجار وشحنها بعد استخدامها، تماماً كالبطاريات. يكفي تمريرها تحت المياه الجارية لتنظيفها. ضع الحجر مرّة أو اثنتين شهرياً في حمام من الملح الخشن ليلة كاملة. ولشحنها، يكفي تعريض الأحجار لأشعة الشمس بضع ساعات.