منوعات

استمرار الجدل حول حق استخدام الممرات المائية التي تمر في الأراضي الخاصة

18 حزيران 2021 11:41

يستمر الجدل حول ما إذا كان للناس الحق في صيد الأسماك أو ركوب القوارب في الجداول والممرات المائية الأخرى التي تتدفق عبر الملكيات الخاصة، منذ زمن طويل في العديد من ولايات غرب الولايات المتحدة، ولكنه وصل إلى نقطة الغليان في نيو مكسيكو.

كان من المقرر يوم الجمعة أن تقوم لجنة الألعاب التابعة للولاية، والتي تشرف على وكالة إدارة الحياة البرية في نيو مكسيكو وتضع قواعد صيد الأسماك للولاية، بتلقي طلبات مالكي الأراضي الذين يريدون منع الناس من الوصول إلى مساحات من الجداول دون إذن من خلال تحديد الممرات المائية الغير صالحة للملاحة.

وتتمتع اللجنة بسلطة تقديرية لقبول أو رفض أو اتخاذ أي إجراء آخر لحل الطلبات.

ومن بين أولئك الذين يجادلون بأنه لا ينبغي تقييد الوصول العام، السيناتور الأمريكي مارتن هاينريش، الديمقراطي عن ولاية نيو مكسيكو، الذي يقول أنه وبغض النظر عما إذا كان الممر المائي مصنفاً على أنه قابل للملاحة أم لا، يجب أن يحظى الجميع بفرصة الاستفادة من جميع الممرات المائية، علماً أن العديد من الممرات المائية في نيو مكسيكو وأماكن أخرى في الجنوب الغربي ليست ممرات دائمة وتعتمد على الثلج أو جريان الماء بسبب العواصف.