الحيوانات

ذكور البابون تشيخ بسرعة كلما ارتفعت مكانتها الاجتماعية

7 نيسان 2021 15:39

ذكرت دراسة جديدة من جامعة ديوك أن ذكور البابون الذين حققوا مرتبة اجتماعية عالية لا يعيشون طويلاً مثل الذكور ذوي المكانة الاجتماعية المنخفضة، حيث وجد الخبراء علامات فوق جينية مرتبطة بالصراع على الهيمنة التي تسرع الشيخوخة.

باستخدام عينات الدم التي تم جمعها من 245 قرد بري في كينيا، فحص الباحثون التعديلات الجينية الكيميائية المعروفة باسم علامات مثيلة الحمض النووي.

وأوضح المؤلف المشارك الأول في الدراسة جوردان أندرسون أن "الضغوطات البيئية يمكن أن تجعل عقارب الساعة أسرع، بحيث يبدو أن بعض الأفراد أكبر بيولوجياً من عمرهم الفعلي ويواجهون مخاطر أعلى للإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر"

"حاولنا البحث عن التجارب الاجتماعية أو تجارب الحياة المبكرة التي تساهم في تسريع شيخوخة قردة البابون."

وتم العثور على علامات المثيلة في جميع أنحاء الجينوم بأكمله، ثم قاس الفريق حوالي 400000 من هذه المواقع ثم قلص هذا العدد إلى حوالي 500 موقع وهو أفضل توقع للعمر.

والمثير للدهشة أن الشدائد في الحياة المبكرة لم تؤثر على معدل الشيخوخة بين ذكور البابون، ولكن تم اكتشاف أن أقوى عامل ذي صلة هو الوضع الاجتماعي للقرد.

وقالت كبيرة مؤلفي الدراسة البروفيسور جيني تونغ: "يبدو أن ذكور قرود البابون الذين يتنافسون بنجاح على مكانة اجتماعية عالية يتقدمون في السن بشكل أسرع، لقد أخذنا عينات من بعض هؤلاء الذكور بشكل متكرر وتمكنا من إظهار أن الساعة يمكن أن تتسارع أو تتباطئ بينما يتحرك الذكور لأعلى أو لأسفل في السلم الاجتماعي". 

كما ارتبط ارتفاع مؤشر كتلة الجسم، المرتبط بوجود كتلة عضلية هزيلة في قردة البابون، بتسارع الشيخوخة، وهذا على الأرجح بسبب المتطلبات المادية التي تأتي مع الحفاظ على مكانة اجتماعية عالية.

ووجد الباحثون أن الشيخوخة تتسارع عندما تتسلق الحيوانات السلم الاجتماعي، وعلى العكس تماماً، إذا انخفض الذكر في المكانة الاجتماعية، فهناك انخفاض مماثل في معدل تقدمه في السن.

وأوضح مؤلفو الدراسة أن السبب وراء عمل قرود البابون بجد لتحقيق وضع اجتماعي شديد التوتر هو من أجل إنجاب ذرية.

وقال البروفيسور تونغ: "إذا كان ذكور البابون سينجبون أطفالاً، فعليهم تحقيق مرتبة عالية، وإلا سيكون لديهم فرصة ضئيلة جداً لإنجاب الأبناء إذا لم يصلوا إلى مرتبة عالية، مما يخلق دافعاً تطورياً قوياً."