العلوم

فترات جفاف أطول تحدث في غرب الولايات المتحدة بسبب تغير المناخ

7 نيسان 2021 12:14

على مدار الخمسين عاماً الماضية، أصبح معدل هطول الأمطار السنوي أقل قابلية للتنبؤ وأصبحت فترات الجفاف أطول في معظم أنحاء غرب الولايات المتحدة، وفقاً لتقرير جديد صادر عن وزارة الزراعة الأمريكية.

وكتب الباحثون أن "التغيرات في هطول الأمطار لها عواقب بعيدة المدى على النظم الاجتماعية والبيئية، خاصة في المناطق محدودة المياه مثل تلك الشائعة في غرب الولايات المتحدة".

"وفي حين أن الكمية الإجمالية لهطول الأمطار مهمة لهذه الأنظمة البيئية والمجتمعية، فإن الجوانب الرئيسية لتوقيت هطول الأمطار، مثل طول فترات الجفاف بين أحداث هطول الأمطار، يمكن أن تؤثر بشدة على خدمات النظام البيئي بما في ذلك امتصاص الكربون في النظام البيئي، وإنتاجية الرعي والأعلاف، وتكرار حرائق الغابات، و الكثافة، وتوافر المياه للاستخدام المجتمعي".

وأوضح المؤلف المشارك الأول للدراسة جويل بيدرمان أن إجمالي هطول الأمطار السنوي انخفض بمعدل 100 ملم، في حين زادت أطول فترة جفاف في كل عام من 20 إلى 32 يوماً كلما اتجهنا غرباً.

وقال بيدرمان: "حدثت أكبر التغيرات في طول فترات الجفاف في الصحراء الجنوبية الغربية، حيث كان متوسط ​​فترة الجفاف بين العواصف في السبعينيات حوالي 30 يوماً، بينما زادت الآن إلى 45 يوماً".

"غالباً ما يكون تناسق هطول الأمطار، أو عدمه، أكثر أهمية من الكمية الإجمالية للمطر عندما يتعلق الأمر باستمرار نمو العلف للماشية والحياة البرية، ولمزارعي الأراضي الجافة لإنتاج المحاصيل، وللتخفيف من مخاطر حرائق الغابات."

يبدو أن معدل التقلب المتزايد لسقوط الأمطار يتسارع، حيث تم العثور على استثناءات لأنماط الجفاف هذه في واشنطن وأوريغون وأيداهو، أما في أجزاء من مونتانا ووايومنغ، ومعظم الأجزاء الغربية من شمال وجنوب داكوتا، لاحظ الباحثون بعض الزيادات في إجمالي هطول الأمطار السنوي وانخفاض فترات الجفاف.

وأوضح بيدرمان أن هذه التغييرات تدعم معاً ما تنبأت به النماذج نتيجة لتغير المناخ: حدوث التحول نحو الشمال في التيار النفاث في منتصف خط العرض، والذي يجلب الرطوبة من المحيط الهادئ إلى غرب الولايات المتحدة.

ومن أجل التحقيق، استخدم الباحثون بيانات هطول الأمطار الفعلية من 337 محطة أرصاد جوية منتشرة في جميع أنحاء غرب الولايات المتحدة، وقد كشف هذا عن تباين غالباً ما يتم تجاهله من خلال الاستخدام الأكثر شيوعاً للبيانات "الشبكية".