الحيوانات

منظمة بلا أذى توثق العنف ضد الحيوان في مسلخ عدن للدواجن في شيكاغو

13 كانون الثاني 2021 15:48

وثقت منظمة "بلا أذى" معاناة وإهمال كتاكيت عمرها ستة أسابيع في مسلخ عدن للدواجن الواقع في شيكاغو، حيث كان مؤسس منظمة بلا أذى، روبرت جريللو، يجري تحقيقاً سرياً عندما شهد بنفسه المعاملة المروعة للكتاكيت البريئة التي يتم تسليمها إلى المسلخ.

وأشار غريلو إلى أن "سائقي الشاحنات عملوا بسرعة، وألقوا أقفاص الطيور على الرصيف، دون أي اعتبار لراحة الطيور"، موضحاً كذلك أن الدجاج الصغير تم نقله بواسطة شاحنة ميدلبري إلى مرآب منفصل يبعد حوالي 15 متر عن المنشأة الرئيسية، "قام سائقو الشاحنات بتكديس عدة صناديق من الطيور فوق بعضها البعض، كل صندوق معبأ بإحكام بحوالي 50 طائراً أو أكثر". 

وكشف التحقيق المفجع في مسلخ شيكاغو أيضاً أن الطيور أظهرت علامات واضحة على المعاناة، وبعضها بأرجل مفلطحة أُجبرت على جلوس القرفصاء في أوساخها، بينما قام البعض الآخر برفرفة أجنحتها باستمرار في محاولة يائسة لتتحرك، ومع ذلك، ووفقاً لغريلو، كان العديد من الكتاكيت هادئاً ونظروا إليه بخنوع بينما كان قادراً على شم الرائحة الكريهة للأوساخ من على بعد أكثر من 70 متر.

ووثق التحقيق أيضاً عدم وجود أي من العاملين في مسلخ دواجن عدن أثناء تسليم الطيور، التي يُفترض أنها أقامت في هذا المرآب طوال الليل، مما يشكل انتهاكاً خطيراً لقواعد قانون الغذاء.