منوعات

قانون جديد لمنع المشردين من النوم في شوارع لاس فيجاس

نظراً لازدياد أعداد المشردين، ومبيت الأشخاص في الشوارع، لعدم توفر أماكن تأويهم، أقرت  بلدية “لاس فيجاس” قانوناً مثيراً للجدل يمنع النوم على الطرق العامة و غرامة مقدارها 1000 دولار وعقوبة بالحبس 6 أشهر لكل من يخالف هذا القانون.

وتم إقرار هذا القانون في ظل التحديات التي تواجها المدينة، كباقي المدن الأمريكية الكبرى، نتيجة ازدياد أعداد المشردين.

ويدخل التدبير قيد التنفيذ، الأحد، غير أن العقوبات المتصلة به لن تطبق قبل فبراير/شباط 2020.

ويسري هذا المنع على الطرق العامة في وسط لاس فيجاس والأحياء السكنية، وفقط عندما تكون مراكز الإيواء ممتلئة، على ما يؤكد مؤيدو هذا التدبير بينهم خصوصاً غرفة التجارة.

وبحسب وسائل إعلام محلية تعرضت كارولين جودمان رئيسة البلدية لانتقادات واسعة من معارضين للقانون الجديد، أثناء وقبل التصويت على إقراره، حيث تجمع عدداً من المتظاهرين أمام مقر البلدية، هتفوا “نريد مساكن وليس أغلالاً”، ورفعوا لافتات كتب عليها “الفقر ليس جريمة”.

وبينت جودمان أن هذا تطبيق القانون  كان لمصلحة المدينة التي تعتمد بصورة كبيرة على الإيرادات السياحية خاصة من الكازينوهات، كما تهدف إلى حماية صحة أبناء المجتمع وسلامتهم.

وقالت” لا نهدف من خلال هذا القانون إلى المعاقبة، إنما نهدف لوضع المشردين في بيئة ملائمة لإعادة دمجهم”.

وبحسب آخر إحصائية فإن نحو 5500 شخص يفترشون الشوارع ليلاً في جنوب ولاية نيفادا، لكن لا يوجد سوى 2000 سرير موضوع في تصرفهم من جانب الخدمات البلدية والجمعيات الخيرية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق