منوعات

خبراء يحذرون من الطهي باستخدام الأواني البلاستيكية

تفضل الكثير من النساء الطبخ استخدام الأواني البلاستيكية، لسهولة تنظيفها وعدم تعرضها للصدأ، ولكن تلك الاواني ليست صحية، فقد أكد خبراء الصحة الألمان أن الطهي بالأواني البلاستيكية قد يؤدي إلى تسرب عدد كبير من المواد الكيميائية السامة إلى الطعام.

وبحسب ع هيئة مراقبة سلامة الأغذية، والمعهد الفيدرالي الألماني لتقييم المخاطر فإن أغلب ملاعق الغرف، وملاعق طهي الطعام البلاستيكية تحتوي على مواد ضارة يطلق عليها اسم “قليل القسيمات” تتسرب إلى الطعام عند درجات حرارة تزيد على 70 درجة مئوية (158 فهرنهايت).

وبينت الهيئة أنها حصلت على أدلة متزايدة، بأن المواد  البلاستيكية المستخدمة في صناعة المواد الغذائية تحتوي على مجموعة من السموم الضارة التي تتسرب إلى طعام الإنسان.

والجدير ذكره أن العديد من الأواني البلاستيكية مصنوعة من مواد صناعية حتى تكون متينة بدرجة كافية حتى تتحمل درجات حرارة الغليان، وتستطيع مقاومة الشحوم، وتبقى مقاومة للشحوم، حيث أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن هذه المواد المستخدمة في صناعة الأواني البلاستيكية، تزيد من الأورام في الكبد والبنكرياس والخصيتين لدى الفئران.

ويبين الخبراء الألمان أن المواد الكيمائية المستخدمة في صناعة الأواني “تحاول الهرب” عندما يتم تسخين البلاستيك، ويمكن أن تلتصق بالطعام في حال اتصال الاواني بها بشكل مباشر.

وبين الخبراء أنه من الضروري أن تقوم الشركات المصنعة بوضع بيانات حول مقدار هذه المواد التي تصدر عن منتجاتها عند تسخينها.

وأكد الخبراء الخبراء إلى أن تناول كميات صغيرة فقط – 90 ميكروجراما – سيكون خطرا على صحة شخص يزن 60 كجم. ونظروا إلى 33 قطعة ووجدوا أن 10 منها (30%) يمكن أن تتجاوز بسهولة 90 ميكروجراما يوميًا إذا تم طهي وجبات متعددة باستخدامها.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق